1 طريقة:

من الطبيعي أن تخطئ فأنت لست معصوما من الخطأ، لا أحد منّا كامل ولكن صعوبة الأمر في كيفية الاعتذار بطريقة مناسبة تستطيع بها التعبير عن إحساسك بالذنب لاقتراف هذا الخطأ. يحتاج الاعتذار إلى مجاهدة نفسية كبيرة للتغلب على الأنا، وتخطي الحواجز النفسية والتحلي بشجاعة أدبية ونفسية لتقر بالخطأ وتعترف به.

الطريقة 1 : وسائل تقديم الاعتذار بطريقة مناسبة

اختر الوقت المناسب لتقديم اعتذارك
1

اختر الوقت المناسب لتقديم اعتذارك

اقتنص الفرصة المناسبة ولا تؤجل الاعتذار كثيراً، ولا تتردد بل بادر ذلك في اللحظات التي تجد فيها الطرف الآخر مستعداً لسماع الاعتذار، ولا تضيع الفرصة المناسبة، فخير البر عاجله، وسارع إلى الاعتذار قبل أن يتعاظم حجم الشر في النفوس، وتستفحل الضغائن، ويصبح الاعتذار بعدها عديم الجدوى لا يشفي ولا يضمد الجراح
تحمَّل الخطأ بشجاعة وانسبه إلى نفسك
2

تحمَّل الخطأ بشجاعة وانسبه إلى نفسك

اذهب إليها واطلب منها أن تسامحك وبكل بساطة اعترف بأنك أخطأت ولا تناور عند الاعتراف بالخطأ، تحدث عن خطئك بشكل واضح وصريح، وليكن شعورك صادقا ولا تبدأ في اختلاق الأعذار والمبررات لتصرفك الخاطئ، قد يأتي شرح الأسباب التي أدت للموقف في وقت لاحق.
كن بسيطا وتلقائيا في التعبير عن أسفك
3

كن بسيطا وتلقائيا في التعبير عن أسفك

قُلها صراحة.. أنا آسف.. حقك عليّ.. أنا أخطأت في حقك.. وأنا أعتذر منك.. هذه هي الكلمات بمثابة البلسم للجراح، وتطفئ نار الغضب وليس شيئاً آخر ، لا داعي للتكلف في إظهار مشاعرك (overreacting) فالبساطة والعفوية أقصر الطرق للوصول إلى الهدف ألا وهو التراضي والاعتذار وجهاً لوجه تكون فيه المشاعر أقرب للقلب وأكثر وضوحاً، ويعبر عن أنك مازلت تهتم بالطرف الآخر وتنوي فعلاً الاعتذار بصدق وليس فقط لإنهاء الوضع المتوتر.
قدم لها اعتذارا ماديا
4

قدم لها اعتذارا ماديا

الجأ إلى بدائل أخرى تؤدي في النهاية إلى الاعتذار وإن كان ذلك بشكل آخر، واعمد مثلاً إلى ملاطفة الزوجة عن طريق إرسال صحبة من الورود إليها وأنت في مكان عملك رغبة منك في تجاوز الأزمة.وقد تعود البيت محمَّلاً بهدايا ثمينة لزوجتك، وهذا شكل آخر من الاعتذار الصامت لكنه يحمل معه طلب التجاوز والمسامحة. إن التعويض المادي يجدي نفعا مع الزوج الذي لا يجيد فن الاعتذار المباشر.

هل اعجبك الموضوع؟

يجب تسجيل الدخول لإضافه تعليق - تسجيل الدخول
لا يوجد تعليقات