1 طريقة:

أحيانًا يتوجب عليك القيام باتخاذ قرارات جريئة إذا ما أردت استعادة زمام السيطرة على حياتك والتحكم بمسارها مرة أخرى، وبشكل خاص فإن هناك قرارات هامة يجب عليك اتخاذها إذا كنت تريد استعادة زمام الأمور، وعلى الرغم من أن اتخاذ هذه القرارات ليس بالأمر السهل، إلّا أنك إذا ما التزمت بها اليوم، فمن المؤكد بأنك ستجني مكافآت كبيرة في المستقبل، فهل أنت مستعد للتحدي؟

الطريقة 1 : تحمل المسؤولية عن حياتك بالكامل

لا تسارع بإلقاء اللوم على الآخرين
1

لا تسارع بإلقاء اللوم على الآخرين

إذا كنت ترغب باستعادة السيطرة على مجريات حياتك، فإن أفضل قرار يمكن تتخذه في هذه اللحظة هو أن تتحمل المسؤولية الكاملة عن كل جانب من جوانب حياتك، لا مزيد من إلقاء اللوم على الآخرين، ولا مزيد من لعب دور الضحية، ففي كل مرة تختار فيها إلقاء اللوم بمشاكلك على الآخرين أو الأحداث الخارجية بدلًا من لوم نفسك ومحاسبتها، فأنت تعطي السيطرة على حياتك للأشخاص أو للظروف من حولك.
أنعش الأمل في أن تتغير الظروف للأفضل
2

أنعش الأمل في أن تتغير الظروف للأفضل

من غير السهل أن تعترف بمسؤوليتك عما يحدث في حياتك، فمن الصعب أن تعترف بأنك تلعب دورًا في الظروف غير السارة التي تواجهك، لأن غرورك سيفضل أن تكون على حق من أن يختبر التغيير الإيجابي والسلام، وبهذا فهو سيشجعك على إلقاء اللوم على القوى الخارجية بدلًا من قبول حقيقة أنك مساهم في مشاكلك.
تصرف كقوة دافعة لتغيير حياتك
3

تصرف كقوة دافعة لتغيير حياتك

قرر من اليوم أن تضع غرورك جانبًا، وتحمل المسؤولية الكاملة عن حياتك، وعلى الرغم من أن ذلك ليس بالخطوة السهلة، لكنك ستعجب بشعور التحكم الذي سيمنحك إياه هذا القرار. لن يمكنك تغيير حياتك إذا كنت ترفض أن ترى الدور الذي تلعبه في المشكلة
قم بممارسة عادات يومية صحية في حياتك
4

قم بممارسة عادات يومية صحية في حياتك

تبنَّ مجموعة جديدة من العادات الصحية والمنتجة هو ما يؤدي إلى التغيير الحقيقي، و تزيد من تعزيز سيطرتك على حياتك، فعندما تمارسها على أساس يومي، يمكن لهذه العادات أن تفعل العجائب على المدى الطويل، وإذا كنت تؤديها بالشكل الصحيح، فإنها ستتطلب القليل من قوة الإرادة مع الوقت.
ابدأ التغيير بشكل متواضع
5

ابدأ التغيير بشكل متواضع

خذ وقتا كافيا لتحديد الأهداف التي تريد تحقيقها، واتخاذ القرارات الواضحة بشأن ما تريد تحقيقه؛ فذلك سيساعدك على تقوية نفسك والبدء باتخاذ الإجراءات الفعلية لتحقيق أهدافك بدلًا من الجلوس وتمني تغيّر الظروف أو حصول أمر ما يعمل على حل مشاكلك بطريقة سحرية، فبهذه الطريقة يمكنك أن تصبح سيد مصيرك.
حدد ودوّن أهدافك
6

حدد ودوّن أهدافك

إن تحديد الأهداف يعتبر أيضًا فرصة عظيمة تنعكس على اهتماماتك، فهي تظهر الأشياء ذات الأهمية القصوى بالنسبة لك، والأشياء التي تريد تكريس حياتك لها، فمع ضمان أن أهدافك تتماشى تمامًا مع قيمك الأساسية وما يعتبر مهمًا بالنسبة لك، ستكون قادرًا على تحديد الأهداف التي تلهمك حقًا والتي تجعلك تقفز من السرير بحماس في كل صباح، وبهذا لن تضيع الوقت في متابعة أشياء لا تهمك، ولن تنخدع بسعادة وهمية وعابرة تقدمها لك إنجازات فارغة.

هل اعجبك الموضوع؟

يجب تسجيل الدخول لإضافه تعليق - تسجيل الدخول
لا يوجد تعليقات