1 طريقة:

الإحراج الاجتماعي يأتي من أن الشخص لا يشعر بأنه "طبيعي" أو "يبدو أقل" بريقا و تألقا عن الآخرين.وهذا الشعور يولد كليا من مخاوف الشخص من نظرة الآخرين له ، و جزئيا من ما يتوقعه الآخرون منه اجتماعيا، و لهذا يمكن ان يمنعك الإحراج الاجتماعي من التفاعل الكامل مع الآخرين خوفا من تعرضك للسخرية أو أن يرفضك أقرانك. وبمجرد أن تدرك أن الجميع خائف من كونه محرجا اجتماعيا وأن هناك طرق للانتقال من المواقف المحرجة بمرونة و ثقة، تكون في طريقك لاحتضان التفاعلات الاجتماعية بدلا من الخوف منها.

الطريقة 1 : تحسين مهاراتك الاجتماعية وتغيير طريقة تفكيرك

لا  تفرط في تحليل أي حالة او موقف اجتماعي
1

لا تفرط في تحليل أي حالة او موقف اجتماعي

إذا كنت أكثر قلقا حول التفاعلات الاجتماعية الخاصة بك طوال الوقت، يمكن أن يكون لأنك تفرط في تحليل أي حالة او موقف اجتماعي، التي يمكن أن تجعل الأمر يبدو أسوأ بكثير مما هو عليه في الواقع. قد تعتقد أن بعض الناس من حولك بشكل طبيعي تجلب الثقة و لا تقلق حول الكيفية التي تؤثر بها على من حولها، ولكن تقريبا كل شخص غير آمن حول بعض جوانب التفاعل الاجتماعي، سواء كان ذلك مجرد نكاتهم مضحكه ام لا، أو كيف ينظر إليهم أشخاص جدد.
كن على لى استعداد لإيجاد سبل لبناء الثقة فى نفسك
2

كن على لى استعداد لإيجاد سبل لبناء الثقة فى نفسك

اسأل نفسك من أين تأتى مشاعرك بالإحراج الاجتماعي. كثير من الناس يعانون من الإحراج الاجتماعي الشديد، هذه المشاعر تنبع من القلق والخوف وانعدام الأمن أو انخفاض الثقة بالنفس. كل واحده من هذه المصادر يمكن معالجتها إذا كنت على استعداد لإيجاد سبل لبناء الثقة فى نفسك. في كل حالة، محاولة تحديد السبب الجذري لما يجعلك تشعر بالحرج ، يمكنك التعامل معه مباشرة. وكلما كنت تعرف المصدر الحقيقي، كلما أمكنك معالجته. حتى لو كنت لا تشعر بالثقة، يمكنك ان تتظاهر بها حتى تنمو داخلك أو يمكنك تذكير نفسك لتكون ودودا على قدر الإمكان مع الآخرين.
اعمل على تهدئة أعصابك قبل التفاعل مع الناس
3

اعمل على تهدئة أعصابك قبل التفاعل مع الناس

تجنب التعرض للحرج اجتماعيا عن طريق تهدئة أعصابك قبل التفاعل مع الناس. التعامل مع أعصابك نحو الآخرين أمر مهم لأن العصبية تؤثر على السلوك و تظهر فى لغة الجسد. حتى لو كنا لا نفتح أفواهنا، يمكن للأشخاص الآخرين قراءة "المحرج اجتماعيا" فى ملامحنا.
لا تعط الكثير من الاهتمام لمشاعرك السيئة
4

لا تعط الكثير من الاهتمام لمشاعرك السيئة

استخدم حديث النفس للتخلص من الشعور بالحرج اجتماعيا. حديث النفس يساعدك على تحويل التركيز من القلق حول ما يظنه الآخرون عنك ،الى تهدئة نفسك بحيث يمكنك أن تخفف من شعورك بالقلق. بعض الجمل التي يمكن أن تكون مفيدة في التغلب على لحظات القلق الاجتماعي.
تعلم الاسترخاء
5

تعلم الاسترخاء

مارس التنفس بعمق للتغلب على لحظات القلق وتسترخى ، مارس اليوجا، و التأمل اليومي لتعزيز قدرتك على الاستفادة من حالة الاسترخاء عند الحاجة إليها. ينبغي أن يبدأ الاسترخاء في المنزل، حيث تكون أكثر راحة. يمكن للاسترخاء قبل أن تذهب إلى مناسبة اجتماعية ان يساعدك على الانفتاح أكثر ، أن تكون صادقا مع الناس، تخلى عن تكلفك عندما تكون في موقف اجتماعي. إذا كنت لا تشعر بالتوتر، عليك أن تكون أكثر قابلية لتقبل المواقف الاجتماعية بدلا من خشيتها.
توقف عن القلق حول ما يعتقده الآخرون عنك
6

توقف عن القلق حول ما يعتقده الآخرون عنك

ي هو وقف الاهتمام بكيف يراك الآخرون. معظم الناس قلقون من نظره الآخرون عنهم، وهو أمر يستحق ان تذكر نفسك به عند بدء قلقك حول ما يعتقده الآخرون عنك. إذا كنت مشغولا جدا إلى حد القلق حول ما يفكر فيه الشخص الذي تتحدث معه عنك، فإنك لن تكون قادرا على الاسترخاء أو الاستمتاع بهذ التفاعل الاجتماعي. بمجرد التخلي عن هذا القلق، سوف تجد أنه من الأسهل أن تكون نفسك وان تتحدث بهدوء وبشكل طبيعي.

هل اعجبك الموضوع؟

يجب تسجيل الدخول لإضافه تعليق - تسجيل الدخول
لا يوجد تعليقات